وسم (#أنت_مسؤول) حملة إلكترونية للالتزام بالإجراءات الاحترازية فى العيد

وسم (#أنت_مسؤول)

شهدت مواقع التواصل الإجتماعي حملة قوية حملت وسم (#أنت_مسؤول) والتي انطلقت بهدف توعية أفراد المجتمع الإماراتي بضرورة اتباع الإجراءات الاحترازية وغيرها من التدابير الوقائية والتي أطلقتها الدولة بهدف مكافحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) وذلك للحفاظ على صحة المواطنين وتجنب زيادة انتشار الوباء وانتقال العدوى خلال عطلة عيد الأضحى المبارك .

المشاركون في وسم (#أنت_مسؤول)

وقد طالب المشاركون في الوسم بضرورة منع التجمعات العائلية بأعداد كبيرة والحرص على قدم التقبيل أو السلام و الاكتفاء بالسلام من بعيد وخاصة مع كبار السن، كما حث المشاركون أيضا على ضرورة تحويل العيدية من الحسابات المصرفية بدلاً من إعطائها نقداً وذلك بهدف الحفاظ على سلامة المجتمع ومنع انتقال الفيروس بين المواطنين بعضهم لبعض، بخلاف التزامهم بالجهود الصحية التي تبذلها الجهات المختصة .

وأكد أحد المشاركين في وسم (#أنت_مسؤول) ويسمى ضياء إمبابي، إن قرار التخفيف في القيود التي تم فرضها لا يعني بالضرورة انتهاء الأزمة اختفاء الفيروس ولكن هذه الإجراءات جاءت من أجل التخفيف على المجتمع ودعم الإقتصاد .

وعلى جانب أخر قال ياسر رمزي، أن الانخفاض في أعداد المصابين وأعداد الوفيات في الفترة الأخيرة جاء بسبب اتباع الإجراءات المتبعة والالتزام بالإجراءات الوقائية، مؤكدا أن عدم الالتزام بالإجراءات الاحترازية والتهاون في ارتداء الكمامة واستخدام المطهرات وغيرها من سبل الحماية من الفيروس .

وشاركه في الرأي ناصر عبيد والذي أكد أن جميع أفراد المجتمع في دولة الإمارات عليهم مسؤولية في تصرفاتهم للحفاظ على صحة المجتمع من خلال تجنب المصافحة وعدم تقبيل كبار السن وأصحاب الأمراض المزمنة والحرص على على استخدام الماسكات وأدوات الوقاية والمطهرات والبعد عن الأماكن ذات الكثافة، وكذلك عدم توزيع الهدايا واللحوم على المنازل بهدف عدم المساهمة في نشر الفيروس وارتفاع الإصابات بالفيروس على مستوى الدولة .

وقال محمد حفناوي، إن عيد الأضحى ياتي فرصة بهدف التأكيد على المسؤولية المجتمعية لجميع أفراد المجتمع من خلال الإلتزام بالإجراءات الوقائية للوقاية من فيروس كورونا المستجد كوفيد-19، والعمل على تطبيق التباعد الاجتماعي والحرص على ارتداء الكمامات والقفازات واستبدال العيدية بالتحويلات المصرفية .

وقال علي السعيد، إن فرحة العيد يجب أن لاتنسينا الحفاظ على صحة أفراد المجتمع الإماراتي من جميع الفئات بهدف الوصول إلى الهدف المنشود وهو الوصول إلى صفر إصابات، مؤكدا أن منع التجمعات والحفاظ على المسافات الأمنة بين أفراد المجتمع الإماراتي وبعضهم سوف يساهم بشكل فعال في انخفاض نسبة الإصابات بفيروس كورونا مما يعزز إجراءات الدولة في فتح المجال أمام المواطنين أكثر وأكثر .

أجازة العيد فرصة لزيادة عدد الحالات المصابة

وتخوف البعض من أن تكون أجازة العيد فرصة لزيادة عدد الحالات المصابة بسبب العادات والتقاليد التي تمارس في مثل هذه المناسبات والتي تعبر عن الحب التواصل بين أفراد العائلة الواحدة والمجتمع ككل ولكن في مثل هذه الظروف من انتشار فيروس كورونا لابد من تجنب مثل هذه العادات التي قد تساهم في انتقال الأمراض والحرص على التباعد الاجتماعي والالتزام بالإجراءات الوقائية للحفاظ على السعادة بالاحتفال بالعيد .

وقال سالم الحسيني إن الحرص خلال الفترة المقبلة على التواصل من خلال وسائل التواصل الاجتماعي وعدم تبادل الأطعمة والعادات بشكل شخصي سوف يساهم في تعزيز مواجهة فيروس كورونا المستجد، ويمنع انتشارها مرة أخرى .

وكانت دولة الإمارات قد أطلقت منذ مايو الماضي، حملة تحت عنوان “أنت سؤول” بهدف توعية المواطنين بالإجراءات الواجب اتخاذها لتجاوز انتشار فيروس كورونا المستجد، وذلك في إطار خطة الدولة لمنع انتشار الفيروس .

وعملت حملة وسم (#أنت_مسؤول) على حث الجمهور على ضرورة الالتزام بالتعليمات والإجراءات الاحترازية، مع التأكيد على ضرورة عدم التأثر السلبي لالتزام الأفراد والأسر بالإجراءات والتعليمات، والحرص على دعوة المجتمع بالحفاظ على المكتسبات التي تحققت منذ بداية الأزمة .

المصدر: الإمارات اليوم
إلزام جميع القادمين لمطارات الإمارات بإجراء فحص ” بي سي آر”