مساعدات إمارتية للسودان لمواجهة آثار الفيضانات

مساعدات إمارتية للسودان

عملت دولة الإمارات العربية المتحدة طوال الفترة الماضية على تعزيز تقديم الخدمات الاغاثية والإنساني إلى الشعب السوداني الشقيق وذلك بعد الأزمة التي شهدتها السودان جراء الفيضانات التي ضربت البلاد وراح ضحيتها أكثر من 100 شخص وتضرر أكثر من نصف مليون مواطن سوداني .

مساعدات إمارتية للسودان

وتسببت مساعدات إمارتية للسودان والتي قدمتها الإمارات إلى مئات الآلاف من أهالى السودان الشقيق في ترك أثر طيب لدى السكان وذلك بعد أن ساعدتهم في التخفيف عن معاناتهم اليومية خاصة بعد أن تضررت العديد من منازلهم جراء الفيضانات التي تسبب أيضا في تلف المحاصيل الزراعية وتشريد الآلاف .

وعلى الفور أمر صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله”، بإرسال طائرتين تحمل كل منهم 100 طن من المواد الإغاثية وذلك من خلال مخازن المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين والتي تتخذ من المدينة العالمية للخدمات الإنسانية مقر إقليمي للمخازن، وذلك بهدف سرعة مساعدة المتضررين من الفيضانات .

ومن جانبة أكد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة في تغريدة على حساب سموه على “تويتر” على كامل التضامن مع الشعب السوداني الشقيق لتجاوز تلك الأزمة والتي تسببت في الكثير من الضرر على السودانيين بسبب السيول والفيضانات، كما قدم التعازي والمواساة إلى كافه أسر الضحايا من أهل السودان الشقيق متمنياً الشفاء العاجل للمصابين والسلامة لكافة أفراد الشعب السوداني .

توجيهات سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم

وانطلاقًا من توجيهات سموه ومتابعة من سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في منطقة الظفرة رئيس هيئة الهلال الأحمر الإماراتي، أرسلت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي طائرة مساعدات عاجلة إلى السودان بهدف توفير كافة الاحتياجات الإنسانية العاجلة والضرورية، وذلك بهدف مساعدة المتأثرين من السيول والفيضانات في عدد من الولايات السودانية .

وتوجه وفد من هيئة الهلال الأحمر الإماراتي مع الطائرة إلى السودان بهدف إيصال المواد الغذائية والتي تشمل كميات كبيرة من المستلزمات الطبية وكذلك المواد الغذائية و الإيوائية والتي تتمثل في الخيام والاغطية والمشمعات، وكذلك مواد صحية والتي تستخدم في إصحاح البيئة، ويعمل الوفد على اتمام بعض المهمات الإنسانية في السودان من خلال رصد الآثار المدمرة التي لحقت بالسودان وتضرر على أثرها أكثر من 16 ولاية، مع تلمس أهم الاحتياجات الأخرى التي تحتاج إليها الساحة السودانية خلال المرحلة المقبلة بهدف توفير المساعدات وذلك ضمن برنامج الهيئة الإنساني لصالح المتضررين .

طائرة مساعدات ثانية

كما أرسلت أيضًا الإمارات يوم الأحد الماضي طائرة مساعدات ثانية وذلك ضمن الجسر الجوي لهيئة الهلال الأحمر بهدف إغاثة المتأثرين من الفيضانات في السودان، وكذلك تحميل كمية من الأدوية والمستلزمات العلاجية وعدد من المواد الطبية والغذائية و الإيوائية .

ومن مكرمة من صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي، عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان، استفاد أكثر من 10 آلاف شخص من المساعدات الإنسانية التي تبرع بها سموه بهدف دعم كافة المتأثرين بفيضانات السودان خلال الفترة الأخيرة .

وعملت هيئة الهلال الأحمر على تنفيذ مكرمة سموه من خلال برنامجها الإغاثي الموجه إلى المتضررين من الفيضانات في عدد من الولايات السودانية والتي تعد الأكثر تأثيراً تداعيات الكارثة، وعملت الهيئة على توفير الاحتياجات الإنسانية والتي تشمل مواد غذائية ومستلزمات ضرورية من الأسواق المحلية في السودان من خلال الوفد المتواجد حاليا في السودان لقيادة عمليات الهيئة الإغاثية .

وعمل الوفد على توسيع مدى توزيع المواد الإغاثية والخاصة بمكرمة صاحب السمو حاكم عجمان، وعمل أيضا على توسيع مظلة المستفيدين من المكرمة على الساحة السودانية .

المصدر: البيان

الإمارات صانعة السلام في المنطقة