33 تطبيقًا رقميًا للعيدية على الهاتف في الإمارات

33 تطبيقًا رقميًا للعيدية على الهاتف

أعلنت الهيئة عن 33 تطبيقًا رقميًا للعيدية على الهاتف يمكن من خلالها توزيع العيدية إلكترونيًا لمشاركة فرحة العيد دون تعرضنا أو الأخرين للخطر بنقل العدوى .

وحثت هيئة تنظيم الاتصالات الإماراتية المواطنين والمقيمين في الدولة بضرورة الاعتماد على توزيع العيدية من خلال

التطبيقات التكنولوجية الحديثة والابتعاد عن تقديمها باليد كما هو متبع .

وأكدت الهيئة أن التطبيقات سهلة ويمكن من خلالها توزيع العيديات وتجنب استخدام العملات الورقية نظرًا للإجراءات الوقائية

التي يتم اتباعها في الفترة الحالية لمنع انتشار فيروس كورونا المستجد كوفيد-19 .

33 تطبيقًا رقميًا للعيدية على الهاتف في الإمارات

وقالت الهيئة أن هناك 33 تطبيقًا رقميًا للعيدية على الهاتف نشرت الهيئة اسمائهم على موقعها الإلكتروني، وهم لعدد من

البنوك الوطنية بالدولة

بالإضافة إلى 10 محافظ إلكترونية يمكن من خلالها تحويل الأموال “العيدية” وتجنب تسليمها باليد لمنع الاختلاط والحفاظ على

صحتنا ونشرت الهيئة عنوان “عايدهم عن بعد وشاركهم فرحة العيد

ويمكن استخدام العيدية إلكترونيًا أيضًا وذلك من خلال التسوق الإلكتروني عبر العديد من تطبيقات التسوق والمتاحة من خلال

متجر التطبيقات الإلكترونية على الهاتف وهو ما يسهل حصولهم على ما يحتاجون اليه اثناء جلوسهم في المنزل إلى أن يصلهم إلى منزلهم .

وتمر الإمارات ودوّل العالم كافة بفترة استثنائية بسبب الإجراءات الاحترازية التي تطبقها كافة الدول للحد من انتشار فيروس

كورونا المستجد كوفيد 19 وهو ما يتطلب مشاركة مجتمعية الالتزام بالتدابير الاحترازية اللازمة لمنع انتشار الفيروس حتى

نتخطى هذه المرحلة الحرجة بسلام من خلال تحمل الجميع المسؤولية الوطنية والأخلاقية وعدم الاستهانة بالحفاظ على الأفراد . 

وسبق وأن طالبت الجهات المختصة في دولة الإمارات بضرورة تجنب التعامل بالعملات الورقية واستبدالها بالمعاملات

الإلكترونية أثناء الدفع والشراء تجنبًا لانتقال العدوى، وتبعها توجيهات بضرورة تجنب توزيع العيدية باليد حرصًا على سلامة الأسر

ومنع انتقال العدوى ولذلك جاء البديل الإلكتروني وهو الخيار الأمن والمناسب في تلك الفترة التي تحتاج إلى التكاتف والنظر

دائما للحول البديلة لمنع الاختلاط، خاصة أن هناك العديد من الدراسات التي أكدت إمكانية انتقال الفيروس عن طريق الأوراق

النقدية ولذلك كان التحذير في عيد الفطر المبارك من توزيع العيدية بالصورة التقليدية .

وتأتي التوجيهات بعد الأخذ في الاعتبار أن الفئة الأكثر عرضة لتلقى العيدية هم الأطفال والأصغر سناً والذين قد يتمتعون

بمعرفة أقل حول الإجراءات الاحترازية وضرورة غسل الأيدي والتعامل بحرص مع العملات الورقية لما لها من مخاطر من انتقال العدوى . 

تعزيز البنية التحتية الخاصة بالإنترنت في الإمارات

وسعت دولة الإمارات خلال الأعوام السابقة على تعزيز خدمات الإنترنت حيث وصل عدد المشتركين نهاية فبراير الماضي أكثر من

3 ملايين مشترك بالمقارنة ب1.3 مليون مشترك في الفترة ذاتها من عام 2017 بزيادة بنسبة 133% تقريبًا وهو ما عزز قدرة

الدولة على العمل بقوة في مجال التكنولوجيا الرقمية .

وجاءت مكانة الإمارات الكبيرة في مؤشر التنافسية العالمية وتصنيف الإمارات ضمن الدول الأعلى انتشارًا من حيث انتشار

خدمات شبكة الإنترنت هو ما عزز من الزيادة الكبيرة في عدد المستفيدين من خدمات الإنترنت في الدولة وساهم في توسيع

نشاطها بشكل ملحوظ .  

كما عملت الإمارات على تعزيز خدماتها في مجال التحول الذكي خاصة خلال السنوات الماضية وجاء ذلك من خلال توفير

الحكومة أكثر من 5713 خدمة اتحادية ومحلية وتسهيلات إلكترونية عبر البوابة الرسمية خلال عام ٢٠١٩ 

كما نجحت البوابة الرسمية للإمارات بإنهاء أكثر  من 11.752 مليون معاملة تأتي ضمن الخدمات الإلكترونية الأكثر استخداما خلال

العام 2019.

وتعمل دولة الإمارات على عدد من الإجراءات الاحترازية الاستثنائية عقب انتشار فيروس كورونا المستجد مطلع العام الجاري،

وهو ما فرض حالة من الحد من التجمعات وفرض حظر التجوال وتعليق حركة الطيران .

وزراء ومسؤولون يشيدون بتوجيهات سمو الشيخ محمد بن زايد ويؤكدون رسائل للعبور للأمان