الإمارات تتجاوز حاجز 5 مليون فحص و 90% تعافي من كورونا

الفحوصات المخبرية

قال معالي عبد الرحمن بن محمد العويس وزير الصحة ووقاية المجتمع، أن دولة الإمارات العربية المتحدة، تعدت حاجز 5 مليون فحص مخبري لفيروس كورونا المستجد من زيادة الفحوصات المخبرية وذلك بفضل الدعم اللامحدود من القيادة الرشيدة، وهو ما ساهم أيضا في ارتفاع نسبة الشفاء من فيروس كورونا في الدولة إلى ما يقارب 90% وهو ما يعد مؤشرا واضحاً بمدى فاعلية الاستراتيجية الاستباقية التى عملت من خلالها الدولة للتصدي للوباء والحد من انتشاره .

5 ملايين فحص مخبري لفيروس كورونا

وأضاف في  كلمته خلال الإحاطة الإعلامية والتي عقدتها الحكومة في أبوظبي، أن السياسية التي اتبعتها الدولة تعمل على سياسية زيادة الفحوصات المخبرية والتي تساهم في اكتشاف الحالات مبكراً والعمل على علاجها، وأوضح أن دور أبطال خط الدفاع الأول والجهود الجبارة التي بذلوها منذ انتشار الجائحة وحتى الوقت الراهن .

وأوضح معاليه أن السياسة التي اتبعتها الدولة في زيادة الفحوصات المخبرية والمبكرة عن الحالات وتطبيق بروتوكولات علاج متطورة ساهمت بشكل كبير في رفع نسب الشفاء والتي وصلت إلى ما يقرب من 90% والتي جعلت من دولة الإمارات من أوائل الدول إقليميا وعالمياً في حالات الشفاء من فيروس كورونا وذلك بسبب بروتوكول العلاج المميز واستخدام العلاج بالخلايا الجذعية .

وقال العويس أن الزيارات الاجتماعية والمناسبات الاجتماعية تشكل التحدي الأكبر لمواجهة فيروس كورونا المستجد كوفيد-19، مؤكدا أن التزام الجمهور بتلك الإجراءات الوقائية سوف تعمل على الحفاظ على ما تم تحقيقه من نجاحات .

وعن تطوير اللقاحات اكد العويس أن الإمارات تعمل ضمن مجموعة كبيرة من الشركاء الدوليين بهدف تطوير اللقاحات وهو ما شهد تطوراً ملحوظاً، ومازالت تتواصل التجارب مستمرة للمرحلة الثالثة من التجارب السريرية والتي انطلقت في شهر يوليو الماضي. 

فيروس كورونا مازال تحدي مستمر

كما كشف الدكتور عمر الحمادي، المتحدث الرسمي للإحاطة الإعلامية لحكومة الإمارات، والذي أن فيروس كورونا مازال تحدي مستمر ولذلك واصل أبطال خط الدفاع الأول في القطاع الصحي جهودهم خلال الفترة الماضية بهدف التأكد من سلامة جميع أفراد المجتمع .

وأكد الحمادي على أن منظومة الرعاية الصحة و زيادة الفحوصات المخبرية تعمل على الحفاظ على صحة الجميع وخلق بيئة خالية من أي مضاعفات فيروس كورونا المستجد كوفيد19، وهو ما يحتاج إلى تحقيق الإنسجام بين رؤية الدولة المستقبلية والتي تتبناها الدولة من جانب والوعي الفردي بأهمية الإجراءات المتخذة من جانب أخر .

وقال الحمادي أن عدد الفحوصات اليومية بلغ 27,811 زيادة في الفحوصات المخبرية ، كما كشف عن تسجيل 164 إصابة جديدة، جميع تلك الحالات تتلقى الرعاية الطبية في المستشفيات ومؤسسات الرعاية الصحية، وهو ما يصل بعدد الحالات المسجلة إلى 61,163 حالة

كما أوضح عن تسجيل 248 حالة شفاء جديدة ليرتفع إجمالي الحالات إلى 54,863 حالة، كما أوضح انه لم تسجل أي حالة وفاة لليوم الثالث على التوالي، مؤكدا أن عدد المرضى الذين يتلقون العلاج بلغ 5949 مريضاً 

وشدد على ضرورة الإهتمام بسلامة الغذاء وممارسة الرياضة لتقوية المناعة كونها العمود الفقري لحماية صحة الإنسان من الفيروسات المختلفة، ولذلك يتعرض جهاز المناعة للضعف مع التقدم في السن، ولذلك يعد كبار السن هم الأكثر تعرضا للمضاعفات المرتبطة بمرض كوفيد19 وذلك بسبب  قلة عدد مخزون الخلايا الدفاعية لديهم .

كما أوضح أن أسلوب الحياة يساهم وبشكل فعال في حماية الجسم من الفيروسات من خلال تقوية جهاز المناعة مؤكدًا على ضرورة حمايته من التدخلات الخارجية السلبية والتي تشمل التدخين وعدم انتظام النوم وعدم ممارسة الرياضة بخلاف الأكل غير الصحي والعوامل النفسية والتي تعمل جميعها على إضعاف المناعة وعدم مساعدة الجسم على التصدي للفيروسات من خلال جهاز المناعة .

المصدر: وام
الإمارات الأولى إقليميا والعاشرة عالمياً أمناً من كورونا