السياحة في أبوظبي تستعد لإعادة الإفتتاح بإجراءات احترازية صارمة

السياحة في أبوظبي

تستعد أبوظبي لإعادة استئناف نشاطها مرة أخرى بعد اعتماد دائرة الثقافة و السياحة في أبوظبي ، دليلا توجيهاً للموافقة على

إعادة افتتاح المطاعم والمقاهي والشواطئ والنوادي الرياضية في المنشآت الفندقية، وذلك بعد أن تم إغلاقها بسبب الإجراءات

التي تفرضها دولة الإمارات بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد كوفيد-19 .

دائرة الثقافة و السياحة في أبوظبي توافق على فتح المنشأت والفنادق

وبناء على موافقة دائرة الثقافة والسياحة بأبوظبي ستتمكن فنادق أبوظبي من إعادة فتح منشآتها واستئناف العمل مرة أخرى

بعد أشهر من الإغلاق بسبب كورونا، وذلك بناء على الإنتهاء من جميع الإجراءات التي أقرتها دائرة الثقافة والسياحة والتي

وضحتها في الدليل التوجيهي المعد من قبل الدائرة قبل إعطاء تصريح إعادة الفتح من جديد وبدأ العمل .

ويعمل الدليل التوجيهي والمعد من الهيئة على ضمان جاهزية المنشآت لاستقبال الزوار من خلال مراعاة الإجراءات العامة واتباع

قواعد التباعد الاجتماعي، بخلاف تدابير إدارة التجمعات وإرشادات عودة الموظفين للعمل بما يضمن جميع الإجراءات التي تمنع

الاختلاط وتسمح بنقل الفيروس .

ومن القواعد التي أعدتها دائرة الثقافة و السياحة في أبوظبي تحديد ساعات العمل في المطاعم والردهات والمقاهي من

الساعة 6 صباحاً وحتى الساعة 7 مساءاً، مع الحفاظ على التعقيم المستمر والمنتظم لهذه المنشئة، على أن يتم تعقيم وتطهير

الأماكن التي يقصدها الزوار أول بأول وايضًا دورات المياه عقب كل أستخدام، والتأكد من توافر المطهرات ومعقمات الأيدي عند

مدخل كل منشأة.

كما تشمل الإجراءات تحديد مداخل وخارج منفصلة بخلاف تركيب أجهزة تعقيم وكشف حراري على جميع المداخل، والتأكيد على

منع أي شخص من الدخول يعاني من ارتفاع في درجة الحرارة، والكشف الدوري على جميع الزوار والموظفين أثناء الدخول، مع

التأكيد على ربط جميع الكاميرات مع الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ الوطنية والأزمات والكوارث .

كما يلزم الدليل المنشآت الفندقية بضروة تحديد غرفة منفصلة  للعزل حال اكتشاف حالات مشتبه بها، مع توفير مسعفين طوال

ساعات العمل، كما ستشمل الإجراءات ضرورة إرتداء جميع الزوار الكمامات والقفازات، ولن يسمح بدخول أي زائرين دون اتباع تلك

التعليمات، مع تفضيل استخدام الدفع عن طريق الكروت الذكية والإلكترونية كوسيلة مناسبة ومفضلة للدفع مع اعتماد الدفع

النقدي ولكن مع اتخاذ كافة الإجراءات لتعقيم اليد .

تصريحات المدير التنفيذي لقطاع السياحة والتسويق

وفي تصريح له قال سعادة على حسن الشيبة، المدير التنفيذي لقطاع السياحة والتسويق في دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي،

إن الإجراءات تندرج من واجب دعم الشركاء في قطاع السياحة والعمل على سرعة عودة تلك المنشآت إلى العمل مع الحفاظ على صحة جميع أفراد المجتمع .

وأكد الشيبة أن هذه التوجيهات تعتبر معايير صحية صارمة، مؤكدا أنه سيجري عمل عدد من الزيارات إلى الفنادق للتأكد من

تطبيقها كافة الاشتراطات للمنشآت الفندقية وفقا للمعايير المعدة لذلك، وبناء عليها سيتم السماح بإعادة افتتاحها طبقا لتلك

المعايير واستئناف نشاطها، ونسعى من خلال هذه الاشتراطات إلى الحفاظ على سلامة المواطنين والموظفين العالمين في

تلك المنشآت بالإضافة إلى الضيوف على حد سواء، في محاولة لعودة الحياة بعد تفشي فيروس كورونا المستجد .

وتنص التعليمات على ضرورة التباعد الإجتماعي من خلال علامات يتم وضعها لسلامة تطبيق التباعد، على أن توضع على

الأرضيات وعلى السلام المتحركة، مع التأكيد على تخصيص المصاعد لذوي الهمم بواقع شخصين فقط لكل مصعد، وفي

المطاعم يسمح ب4 أفراد فقط على الطاولة كحد أقصى مع أعتماد مسافة مترين ونصف المتر كحد أدنى للتباعد بين الطاولات

بعضها وبعض، مع تعطيل شاشات اللمس أن وجدت بهدف عدم التلامس ونقل العدوى .

ومن المقرر أن يكون هناك زيارات دورية بهدف التأكد من تطبيق تلك الإجراءات على كافة السياحة في أبوظبي على أن يتم

اتخاذ إجراءات رادعة للمخالفين وذلك بهدف الحفاظ على صحة الجميع .

تقارير: العطلات والسفر الداخلي يقودان عودة السياحة في الإمارات والخليج