دعم الاقتصاد الوطني في الإمارات العربية المتحدة

دعم الاقتصاد الوطني

في دعم الاقتصاد الوطني قام معالي عبدالله بن طوق المري وزير الاقتصاد والدكتور أحمد بلهول الفلاسي وزير دولة لشؤون ريادة الأعمال والشركات الصغيرة والمتوسطة والدكتور ثاني بن أحمد الزيودي وزير دولة لشؤون ريادة الأعمال. 

ووفقاً لوكالة الأنباء الإماراتية (وام)، ناقش الجانبان خلال اللقاء سبل التعاون لرفع تنافسية الدولة في البيئة التشريعية لريادة الأعمال، وتعزيز سهولة مزاولة أنشطة الأعمال وتشجيع وجذب الاستثمارات في مختلف القطاعات الحيوية، كما تناول الاجتماع استعراض الحزمة المرنة وخطة الـ 33 مبادرة لـ دعم الاقتصاد الوطني ، وأبرز التحديات التي تواجهها الأنشطة الاقتصادية من جراء انتشار جائحة “كوفيد – 19”.

دعم الاقتصاد الوطني

التجارة الخارجية ، بحث مع سلطان بن حده السويدي ، رئيس دائرة التنمية الاقتصادية بالشارقة ، التطورات الاقتصادية في دولة الإمارات ، بالإضافة إلى الجهود التعاونية لتحسين بيئة الأعمال.

وجرت المناقشة خلال زيارة الوزراء لمقر الدائرة في إطار لقاءاتهم مع عدد من الجهات الحكومية الرئيسية لتعزيز تعاونهم وتعزيز دعم الاقتصاد الوطني .

وتناول الطرفان خلال الاجتماع الجهود الممكنة للرفع المشترك للقدرة التنافسية العالمية لدولة الإمارات العربية المتحدة من حيث تعزيز ريادة الأعمال التي تدعمها بيئة تنظيمية ديناميكية. 

ضمان سهولة ممارسة الأعمال التجارية ؛ وجذب الاستثمارات لمختلف القطاعات الاقتصادية.

كما ناقشوا التعاون في تنفيذ الحزمة المرنة المكونة من 33 مبادرة لدعم القطاعات الاقتصادية ، إلى جانب مناقشة التحديات الاقتصادية الملحة الناجمة عن جائحة كوفيد -19.

وتدعم هذه الجهود تحقيق رؤية الدولة وتوجيهات القيادة لدمج أدوار الجهات المعنية لتنمية الاقتصاد ، وتعزيز التعاون لتنفيذ الحزمة المرنة والخطة العامة لـ 33 مبادرة لدعم القطاعات الاقتصادية ، تحت إشرافها. 

وأوضح المري أن وزارة الاقتصاد وبالتعاون مع مختلف شركائها.

دعم المشاريع الصغيرة والمتوسطة

وقال الدكتور الفلاسي: “إن دعم الاقتصاد الوطني والمشاريع الصغيرة والمتوسطة ، والمؤسسات الصغيرة والمتوسطة ، هو أحد المجالات ذات الأولوية لخطة 33 مبادرة إلى جانب خلق بيئة مواتية لتمكين رواد الأعمال وقادرة على دعم نجاحهم و علاوة على ذلك ، نسعى إلى تعزيز قدرة رواد الأعمال على التغلب على التحديات الناجمة عن وباء COVID-19 ، فضلاً عن تشجيعهم على تبني نموذج أعمال مستدام يتسم بالابتكارات التكنولوجية والرقمنة “.

وتعليقاً على الاجتماع ، أضاف الدكتور الزيودي: “تتمتع الشارقة ببيئة أعمال ممتازة تستمر في جذب الاستثمارات إلى قطاعاتها الرئيسية ، لا سيما الرعاية الصحية والتنمية البيئية والنقل والخدمات اللوجستية والسياحة ، ونحن حريصون على تعزيز تنافسية الدولة في هذه المجالات. 

وجذب المزيد من الاستثمارات من خلال شراكتنا مع الدائرة وتنفيذ حزم التحفيز الاقتصادي “.

وقال السويدي: “تلتزم الدائرة بتعزيز شراكة مثمرة مع وزارة الاقتصاد لتحقيق تكامل أفضل في القطاع الحكومي ، ومواكبة أحدث التطورات الاقتصادية المحلية ، والتنمية الوطنية السريعة. مستويات الكفاءة لخلق بيئة أعمال أكثر استدامة في الشارقة والإمارات العربية المتحدة “.

وشاركت الدائرة خلال الاجتماع رؤيتها وأهدافها الاستراتيجية مع الزوار ، بالإضافة إلى مبادراتها الاقتصادية الرئيسية. كما استعرض القسم الذي يقدم حاليا 102 خدمة رقمية إنجازاته في مجال البنية التحتية التكنولوجية. 

كما تم استعراض جهودها لدعم مؤسسة رواد لتشجيع تنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة في الإمارة.

أضرار السفر الجوي

أشار محمد البكري إلى الضرر الذي ألحقه «كوفيد 19» على السفر الجوي للمدى المتوسط، كما يعد السفر الدولي هو الأكثر تأثراً، وسيكون انتعاش السفر الجوي في العام الجاري محدوداً، مع توقع أن يسجل الطلب على المسافرين في نسبة 24% أقل من تلك المسجلة في العام الماضي، و32% أقل من التوقعات التي أصدرها الاتحاد في أكتوبر 2019 الخاصة بعام 2021. لكن لن تعود نسب النمو إلى ما كانت عليه في 2019 حتى عام 2023.

المصدر: مباشر
العالم يرحب بـ الإتفاق التاريخي بين الإمارات وإسرائيل