الهلال الأحمر يستنكر الهجوم الإرهابي في تعز اليمنية

تعز اليمنية

قالت هيئة الهلال الأحمر الإماراتية أن طاقمها الذي يعمل في الإغاثة الإنسانية بمدينة تعز اليمنية ، قد تعرض للاستهداف وهو ما يعد تجاوزا خطيرا، وغير مسبوق ويناقض كافة المعاهدات والمواثيق الدولية

تعز اليمنية تشهد هجوماً إرهابياً  ضد الطاقم الإنساني

وأكدت الهيئة في بيان لها عن إدانتها بشكل كامل إلى جانب أسفها لما تم من هجوم إرهابي جبان على طاقمها الطبي والذي يضم مجموعة من العاملين في العيادات المتنقلة والتي تقدم خدمات الرعاية الصحية، وجاء الهجوم من خلال إطلاق النيران على الطاقم في قرية يختل بمحافظة تعز اليمنية .

وأكد البيان أن الهجوم على العاملين في مجال الإغاثة الإنسانية يعد تعديا واضحا وصريحا ومناقضا لكافة المعاهدات والمعايير الدولية، والخاصة بحماية وإغاثة هؤلاء العاملين في مجال الرعاية الصحية والإنقاذ، مؤكدة أن تلك الأعمال تعيق في الأساس كافة العمليات الإنسانية والإغاثية وتتسبب في منع وصول تلك المساعدات إلى المحتاجين إليها من سكان المناطق المتضررة، وخاصة منطقة تعز اليمنية مما يتسبب في زيادة معاناة سكان تلك المناطق المتضررة .

جهود انسانية متواصلة على المناطق الساحلية اليمنية

وقالت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي أنها تعمل من أجل تعزيز جهودها الإنسانية على مختلف مناطق الساحة اليمنية، وذلك في حال الحاجة إلى مساعدة وذلك رغم استمرار المخاطر والتي تأتي في إطار تعظيم المخاطر وزيادة المعاناة التي يعاني منها سكان تلك المناطق، بخلاف كونها سد منيع أمام كافة المحاولات العنف التي تعمل على عرقلة هؤلاء الذين يعملون من أجل الإنسانية، كما أنه يساهم في تخفيف من معاناة المتعثرين .

كما أوضحت الهيئة أن كافة أشكال العنف الذي يتعرض له هؤلاء من الإرهاب يعد أمر مرفوض شكلا وموضوعاً، وهو ما يتنافى مع كافة القيم والمبادئ تلك التي يتميز بها ديننا الحنيف وكذلك ترفضها الأعراف الدولية .

مساعدات إنسانية إلى تعز اليمنية

وسبق وأن أرسلت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي قافلة مساعدات طبية إنسانية إلى محافظة تعز اليمنية بهدف تقديم المساعدات الغذائية والإنسانية إلى أكثر من 3500 نسمة من أهالى المنطقة والذين يعانون من شح الموارد المالية والغذائية وايضا ضعف الدخل بسبب ارتفاع نسبة البطالة وأيضا تعطل العمل بسبب الحرب التي فرضتها مليشيا الحوثي على أهالي المنطقة .

الهلال الأحمر يقدم أكثر من 25 طناً من المساعدات 

وحملت طائرة هيئة الهلال الأحمر الإماراتي، أكثر من 25 طناً من المساعدات الغذائية إلى محافظة تعز باليمن وذلك إلى قرى غيل الحاضنة والمشاولة وغيل البواكر و غيل بني على، والتي تقع مديرية الوازعية .

وجاء هذا الدعم بناء على لاستمرار الحملة الإنسانية التي تتبناها هيئة الهلال الأحمر الإماراتي بهدف إغاثة اليمنيين في المناطق الريفية وأيضا المناطق النائية والفقيرة والتي تأتي في تلك المحافظة، وذلك يأتي ضمن القوافل المستمرة الدعم التي تقدمها لأهالي الساحل الغربي وقرى تعز .

 وأيضا ضمن المرحلة الثانية  من العام الجاري والتي تعمل على رفع المعاناة عن الأهالي وتلبية متطلباتهم .

أهالى القرى المستفيدة تعرب عن تقديرهم للإمارات والهلال الأحمر

ومن جانبهم عبر العديد من الأهالي المستفيدين من المساعدات التي قدمتها دولة الإمارات من خلال ذراعها الإنساني الهلال الأحمر الإماراتي عن شكرهم وامتنانهم لما قدمته دولة الإمارات لهيئة الهلال الأحمر والتي ساعدتهم في أحلك الظروف وأكثرها قسوة، مؤكدين مدى تقديرهم للوقفة الإنسانية الصادقة التي قدمتها الإمارات لأهالى الساحل ولليمن عموماً. 

 حيث يخضع أهالى تلك المنطقة إلى رعاية صحية تعمل عليها دولة الإمارات العربية المتحدة والتي تقدمها العيادات المتنقلة التابعة لهيئة الهلال الأحمر الإماراتي بهدف تقديم علاج مرضى لأهالى المنطقة من الأطفال والنساء الذين أصيبوا بعدد من الأمراض ومنها الكوليرا و الملاريا والضنك وغيرها 

توزيع المساعدات وفق مخططات مدروسة

وأوضح سلطان أبو زيد، مندوب هيئة الهلال الأحمر في منطقة الساحل، إن العمل على توزيع المعونات الغذائية جاء استجابة للنداء الإنساني من اهالى تلك المناطق النائية والذين يعانون من أوضاع إنسانية صعبة مؤكدا أن توزيع المساعدات يأتي في إطار خطط معدة مسبقا ومسح مدروس لكافة الأهالى المحتاجين في تلك المناطق والتي عملت عليها فرق هيئة الهلال الأحمر الإماراتي الميدانية .

المصدر: وام
محمد بن زايد يستقبل رئيس أرمينيا