إعفاء المركبات الكهربائية المرخصة في دبي من تعرفة المواقف

أعلنت هيئة الطرق والمواصلات في إمارة دبي، عن إعفاء كافة المركبات الكهربائية المرخصة من دفع رسوم تعرفة المواقف العامة لعامين، وذلك ضمن مبادرة أطلقتها هيئة الطرق والمواصلات في دبي والتي بدأت يوليو الماضي وذلك بهدف التشجيع على اقتناء تلك المركبات والذي يعزز من استراتيجية دولة الإمارات وخاصة إمارة دبي في للتنقل للأخضر .

تعزيز جودة الهواء في دبي هدف أساسي للمبادرة

وأكدت المهندسة ميثاء بن عدي، المدير التنفيذي لمؤسسة المرور والطرق بالهيئة، أن المبادرة تهدف في الأساس إلى دعم العمل على جودة الهواء وما يمثله من رغبة قوية لدى الإمارة بهدف الحد من انبعاثات الكربون، مؤكدة أن المبادرة تأتي استكمالا لمبادرة أخرى سابقة تمت في عام 2018 والتي تعمل على توزيع المواقف على أماكن متفرقة في إمارة دبي وكذلك العمل على تخصيصها للمركبات الكهربائية فقط .

ويأتي هذا القرار في ظل العمل الذي تقوم به دولة الإمارات بهدف زيادة العمل على استخدام الطاقة النظيفة في مختلف مناحي الحياة للتقليل من الانبعاثات الضارة والتي قد تتسبب في تلوث البيئة وكذلك تشجيع المواطنين على اقتناء السيارات الكهربائية والتي تعد البديل الأمثل لاستخدام الوقود الأحفوري 

المركبات المرخصة في إمارة دبي فقط ستحظى بالإعفاء

وأكدت أن دبي تحتوى على اكثر من 1803 مركبة كهربائية مرخصة من هيئة الطرق والمواصلات في دبي، وستعمل على الاستفادة من هذه المبادرة من خلال استفادة كافة السيارات المرخصة في دبي فقط، مؤكده أن المركبات المرخصة في أي من الإمارات الأخرى لن يكون متاح لها الاستفادة من تلك المبادرة وذلك الإعفاء .

مؤكدة أن التعرف على المركبات المعفاة يكون بشكل تلقائي من خلال المنظومة في دبي، وذلك من خلال إدخال الرقم الخاص بلوحة المركبة عند التدقيق المروري، من قبل المفتش برقابة الموقف بهدف التأكد من دفع التعريفة من عدمها، وهو ما سيتضح للمفتش مدى إتاحة دفع لهذه المركبة أم لا .

ويأتي ذلك أيضا في إطار عمل دولة الإمارات على توفير تجربة مميزة لجميع زوارها وأفراد المجتمع في دبي من خلال تقديم تجارب مميزة وذلك بهدف توفير خيارات متنوعة تعمل على تلبية كافة الأذواق، وذلك بجانب الوجهات الترفيهية، وكذلك مراكز التسوق والحدائق المائية وجميع مناطق الجذب السياحي في دبي وخاصة رحلات السفاري في الصحراء والتي تعبر عن طبيعة الدولة .

دبي تحرص على تقديم تجربة مميزة لسكانها وزائريها

ومع العمل على استئناف الحركة الجوية لجميع رحلات الركاب، وكذلك عودة استقبال دبي للسياح من عدد من الوجهات العالمية في شهر يوليو الماضي، تعمل على استقطاب رحلات السفاري مجموعة كبيرة من السياح، وهم الذين يجدون فيها مجموعة من التجارب المميزة في المنطقة وايضا الاستمتاع بالطقس والذي عادة ما يصبح معتدل في المساء ويجب تناول الطعام برفقة جميع الأهل والأصدقاء، والتي تقدم ضمن مجموعة كبيرة من برامج الترفيه والأنشطة المختلفة .

وتعمل هذه البرامج على تجارب فريدة ومختلفة من خلال ركوب سيارات الدفع الرباعي التي تقدم تجربة مميزة ومختلفة وكذلك قيادة الدراجات على الكثبان الرميلة .

كما تقدم تجرب ركوب الجمال وكذلك التقاط الصور التذكارية مع الصقور، وتجربة الضيافة الإماراتية الأصيلة وتناول بوفيه عشاء فاخر، والعمل على إعداد حفلات الشواء وايضا الاستمتاع برؤية النجوم والعمل على مراقبتها بمشاركة أجواء عائلية بالمرح والسعادة .

زيادة في الطلب على زيارة على رحلات السفاري في دبي

وقد شهدت الاونة الاخيرة تزايد الطلب على تجارب المغامرات بخلاف رحلات السفاري في الصحراء، وذلك ما ياتي ضمن نتائج إحصاءات التقرير السنوي والذي يأتي للزوار الدوليين للعام 2019 والصادر عن دائرة السياحة والتسويق التجاري بإمارة دبي .

وأكد أن 41% من جميع زوار الدوليين في العام الماضي وعموا أيضا على الاستمتاع بتجارب مميزة في صحراء دبي وتعزيز مكانتها في هذا المجال وكذلك جاءت المركز الأول عالمياً في تقديم أفضل تجربة سياحية لكافة المسافرين في مختلف دول العالم  وفقاً لتصنيف موقع «تريب أدفايزر» Tripadvisor.

ويحرص منظمو رحلات السفاري على اتباع الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية الموصى بها من قبل الجهات المختصة، للحفاظ على صحة وسلامة الضيوف وكذلك الموظفين.