مبادرة جديدة بـ مطار أبوظبي لتقليص زمن رحلات الترانزيت بنسبة 27%

مطار أبوظبي

بدأ مطار أبوظبي الدولي مبادرة جديدة تهدف إلى تقليص مدة التحويل بين الرحلات في رحلات الترانزيت، وذلك من خلال العمل على تسريع إجراءات التحويل للرحلات بنسبة 27% بهدف تقليص مدة الرحلات للمسافرين وجعلها أكثر راحة ومتعة .

مطار أبوظبي

وتعمل مبادرة ” الممر السريع لتحويل الرحلات”  والتي تختص رحلات الترانزيت القادمة من عدد من الدول من وجهات مختلفة ومحددة في أوروبا وأمريكا وكندا تعمل على تحقيق استفادة لهم من خلال الكشف الأمني المبسط والجديد والذي يجري في مطار أبوظبي الدولي، وتعمل من خلالها على تسهيل إجراءات ووجهات المسافرين ووجهاتهم المقبلة .

وتم العمل على تطوير المبادرة بالتعاون مع عدد من الهيئات العامة مثل هيئة الطيران المدني وأيضا دائرة البلديات والنقل، وكذلك بمشاركة من الإدارة العامة للجمارك ومطارات أبوظبي والاتحاد للطيران ومطارات شريكة .

وأوضح سمو الشيخ محمد بن حمد بن طحنون آل نهيان، رئيس مجلس إدارة مطارات أبوظبي، أن المبادرة الجديدة والتي أطلقت تحت مسمى “الممر السريع لتحويل الرحلات” والتي تم إطلاقها مؤخرا في مطار أبوظبي الدولي تأتي في إطار التجهيزات والترتيبات والجهود التي تبذل من قبل مطار أبوظبي بهدف دعم نمو رحلات السفر والنقل الجوي في الإمارات،

 وخاصة بعد الفترة التي شهدها العالم مؤخرا من انتشار فيروس كورونا المستجد كوفيد-19، وذلك من خلال سرعة العمل على تسهيل عمليات النقل بشكل أسرع وأكثر كفاءة، مما يساهم في تعزيز مكانة مطار أبوظبي كونها مركزا عالميا يربط بين الشرق والغرب .

مبادرة “الممر السريع لتحويل الرحلات”

وقال شريف هاشم الهاشمي، الرئيس التنفيذي لمطارات أبوظبي، أن مطار أبوظبي يفخر بإطلاق مبادرة “الممر السريع لتحويل الرحلات” والتي أطلقت مؤخرا بمطار أبوظبي الدولي حيث ستسمح من خلالها عدد محدد من رحلات الترانزيت بإمكانية الاستفادة من سرعة الربط بين الرحلات واختصار زمن بقاء المسافرين لتحقيق أقصى استفادة لهم وجعل رحلتهم أكثر متعة بعد تقليل زمن المدة الإجمالية للرحلات، بخلاف تجنب عدم لحاقهم بالرحلات المحولة الترانزيت، وهو ما يسمح لهم بقضاء مزيد من الوقت والاستمتاع بوسائل الراحة التي يتم توفيرها في مرافق مطار أبوظبي الدولي .

وأوضح الهاشمي أن الهدف من التطور الكبير الذي يجري تحقيقة لتعزيز تجربة السفر بالترانزيت يأتي إلى جانب الإجراءات الاحترازية التي اتخذها مطار أبوظبي الدولي لما يعكس التزامنا تجاه المسافرين بإعتبارهم أولويتنا القصوى، وأيضا ضمان صحتهم وسلامتهم وراحتهم طوال فترة الرحلة من عاصمة دولة الإمارات.

توفير رحلات الاتحاد للطيران

 ومن المقرر أن تطبق المبادرة بداية من مطار أبوظبي الدولي على مرحلتين، وتعمل المرحلة الأولى على توفير رحلات الاتحاد للطيران والتي تأتي من وجهات مختلفة في أوربا وأمريكا الشمالية، وهو ما يساهم في تعزيز رحلات شركات الطيران في الغرب، وأوضح أنه من المقرر أن تبدأ المرحلة الثانية من المبادرة في عام 2021 بهدف أن تشمل مجموعة أوسع من شركات الطيران على أن تشمل إجراءات جديدة ومختلفة في عمليات الشحن جنباً إلى جنب مع المسافرين .

ومع تزايد الطلب على السفر الجوي في الفترة الأخيرة وخاصة بعد التعافي من فيروس كورونا المستجد، تعمل المطارات على ضرورة تحسين مستوى الخدمات وكفاءتها على مستوى العالم خاصة بما يتعلق برحلة المسافرين ونقل أمتعتهم من مطار إلى آخر، بخلاف الإجراءات الجديدة في مطارات الدولة والتي تتمثل في الإجراءات المماثلة والمعتمدة عالمياً .

وتأتي تلك الخطوات ضمن عدد من الإجراءات التي تتخذها دولة الإمارات بهدف عبور مرحلة كورونا مع الفتح التدريجي وتعزيز القدرات المختلفة في مجالات الطيران والسياحة، وكذلك تعمل الإمارات على تطوير عدد من التجارب بهدف الوصول إلى لقاح لفيروس كورونا المستجد بالتعاون مع شركات عالمية .

المصدر: WAM
موانئ دبي العالمية وجمارك دبي ودوفر تاور الإسرائيلية يقيّمون الروابط التجارية