منظمة الصحة العالمية تشيد بإجراءات الإمارات لإحتواء كورونا

منظمة الصحة العالمية تشيد بإجراءات الإمارات لإحتواء كورونا

أشادت الدكتورة مها الرباط، المبعوث الخاص لمدير منظمة الصحة العالمية، بالمكتب الأقليمي بالقاهرة، بإجراءات الإمارات لإحتواء كورونا ومعها عددًا من الدول العربية للحد من إنتشار فيروس كورونا، مؤكدة أن تلك الإجراءات ستساهم في الحد من
انتشار الوباء.
وأكدت أن منظمة الصحة العالمية تعمل بالتعاون مع الحكومات لتقديم المعلومات والاستشارات اللازمة والتنسيق بين الدول وبعضها حول المعلومات المتعلقة بالفيروس والعمل على ايجاد علاجات، والتي تمر بعدد من المراحل للتأكد من سلامتها وصلحيتها للاستخدام .وتابعت في تصريح لـ”عدسة الإمارات” أن دولة الإمارات عملت على إتخاذ اجراءات مبكرة لإحتواء الفيروس رغم كونها مركز عالمي ونقطة وسيطة للعديد من دول العالم من خلال مطار دبي الذي يعد من أكبر المطارات عالميا.
وأوضحت أن عدد الإصابات يتزايد عالميا بشكل كبير مما يشير إلي ضرورة اتخاذ المزيد من التدابير الاحترازية بهدف منع تزايد إنتشارها وذلك من خلال اتخاذ الأفراد المزيد من الإجراءات الاحترازية بالتوازي مع الإجراءات التي تتخذها الحكومات بهدف الحد من انتشار الوباء.
وعن العلاجات المستقبلية أكدت أن العقارات التي أعلن عنها يجب أن تخضع لمزيد من الأبحاث والإجراءات للتأكد من فاعليتها من خلال التجارب السريرية التي تعمل عليها الدول.

تنبيهات الإمارات على طلابها في الخارج

منظمة الصحة العالمية تشيد بإجراءات الإمارات لإحتواء كورونا وحيث هذا، طالبت وزارة التربية والتعليم والهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث، قرارا يقضي بضرورة عودة كافة الطلاب الدارسين خارج الدولة في حال توقف الدراسة في الجامعات.
إجراءات احترازية‎وذلك في إطار الخطوات الوقائية والاحترازية لضمان الحفاظ على سلامة طلبتنا الدارسين خارج الدولة وبما يتماشى مع الجهود والإجراءات المتخذة على المستوى الوطني والرامية إلى الحد من انتشار فيروس كورونا /كوفيد-19.
وطالبت الوزارة الطلاب الدارسين بضرورة العودة إلى الإمارات وذلك في حال قررت الجامعة التي يدرس فيها الطالب تعليق الدراسة أو استبدالها بالدراسة عن بعد، وذلك إن كان ذلك بصورة مؤقتة أو حتى نهاية الفصل/العام الدراسي.
وأوضحت أن عودة الطلاب في حال طلب الدولة المقيمين فيها للدراسة مغادرتها لأسباب صحية أو في حال طلب دولة الإمارات إلزام مغادرة رعاياهما من الدول والعودة مرة أخرى إلي الإمارات.
لا مجال للعودةكما حذرت الوزارة الطلبة الدارسين في الخارج إلى عدم السفر إلي بلد الدراسة تحت أي ظروف، كما شمل القرار ضرورة العودة في كل الأحوال إلي جهات الابتعاثوالملحقية الثقافية أو السفارة أو الجامعة التي يدرس فيها الطالب. ‎
كما أهابت الوزارة والهيئة بجميع الطلبة الالتزام بما جاء في التعميم مع الامنيات للجميع بالصحة والسلامة.
وتتخذ الإمارات عده إجراءات احترازية للسيطرة على انتشار فيروس كورونا والذي اجتاح العالم مطلع العام الجاري وتسبب في آلاف الإصابات والوفيات.
المصدر: WHO