محمد بن راشد يتسلم أوراق اعتماد عدد من سفراء الإمارات الجدد

أدى سفراء الإمارات الجدد السفيران شهاب أحمد الفهيم وجمال عبدالله السويدي، اليمين الدستوري كسفيرين لدولة الإمارات في كل من سنغافورة واليابان، جاء ذلك أمام سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وبحضور كل من صقر غباش رئيس المجلس الوطني الاتحادي، وكذلك سمو الفريق الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء .

سفراء الإمارات الجدد واحترام الدستور

وخلال القسم أقسم السفيران على أن يكون عملهما دائما مخلصا لدولة الإمارات العربية المتحدة ورئيسها وعلى احترام الدستور والقانون، وأن تكون مصلحة الوطن فوق كل اعتبار، وعلى أن يؤديا وظيفتهما بكل عمل وجد وأمانة وإخلاص .

كما تمنى سموه لـ سفراء الإمارات الجدد استمرار النجاح والتوفيق في المهام التي كلفوا بها ومن خلال تعزيز أطر الصداقة وكذلك التعاون المشترك بين دولة الإمارات وسنغافورة واليابان وهو ما يحفظ مصالح وطنا والعمل على بناء مزيد من جسور التعاون بين الإمارات ودولة اليابان وكذلك سنغافورة، والعمل على تحقيق الروابط الانسانية والعلمية بين الشعبين الإماراتي والياباني والسنغافوري .

توجيه السفيرين بضرورة الإلتزام

 

وشدد سموه خلال التوجيهات لـ سفراء الإمارات الجدد التي وجهها إلى السفيرين بضرورة العمل على الالتزام بكافة القيم التي يحملوها من قيم عربية وإسلامية وأن يكونا روسلان محبة وسلام وانفتاح خلال تواجدهم في تلك الدولة .

كما استلم اليخ محمد بن راشد آل مكتوم خلال تلك الفعاليات بقصر الوطن بالعاصمة أبوظبي أوراق اعتماد عدد من السفراء في الدول الشقيقة والصديقة والمعينين لدى الدولة .

وعليه تسلم سموه أوراق اعتماد كل من السفير نغوين مانه توان كسفير لجمهورية فيتنام الشعبية الاشتراكية، كما تسلم سموه أوراق، كرافييه شانيل سفير فرنسا، وأمينة شبيبة سفيرة المالديف، وكذلك أحمد جاويد سفيرا لأفغانستان، ومحمد محمد سفيرا لموريتانيا، وماريا كاميليري سفيرة لجمهورية ملطا وايضا محمد أبو جعفر سفير لبنجلادش، وقدموا جميعا تحيات رؤساء بلادهم إلى سمو الشيخ محمد بن راشد، متمنين لدولة الإمارات كل الخير والتقدم والازدهار .

 

وجاء السفراء عقب اعتماد عدد من سفراء الإمارات الجدد لدى دول سنغافورة واليابان وذلك في اطار التعاون الدولي للإمارات مع كافة الدول الأخرى وتعزيز التعاون العالمي

التحية لـ سفراء الإمارات الجدد

وخلال اليوم قدم سمو الشيخ محمد بن راشد التحية للسفراء متمنيا لهم اقامة جيدة في الإمارات مؤكدا أنهم سيحظون برعاية متميزة والتي ستسهل لهم القيام بمهاهم لما هو فيه خير لصالح رعاية مواطنيهم في الدولة وتبادل المنافع المشتركة والعمل على التعاون المشترك  .

ووجه لهم سموه رسالة أكد خلالها على ضروروة العمل والتعايش مؤكدا أن السفراء وعائلاتهم سوف يحظون بترحيب وحب كبير من قبل مجتمع الإمارات الذي يحب التعايش والتسامح وهو ما يجعل الجميع يعيش في تناغم وحب، مؤكدا أن أبواب جميع المسؤولين سوف تكون مفتوحة ومنها وزارة الخارجية التي سوف تساهم في تقديم كل الدعم ومساعدة الموظفين على الاهتمام ومساعدتهم على العمل دون اي معوقات، متمنيا لهم دوام التوفيق في عملهم الجديد مؤكدا تقديم كافة المساعدات التي يحتاجون إليها .

تتواصل الإمارات مع العالم

وتعمل دولة الإمارات على تعزيز تواصلها مع كافة دول العالم من خلال فتح قنوات اتصال رسمية وغير رسمية كما ساهمت الامارات في تقديم الدعم والمساعدة إلى العديد من دول العالم لمواجهة جائحة كورونا وذلك في اطار عمل دولة الإمارات على تعزيز فكرة التعاون العالمي لمواجهة الجائحة من خلال اعلاء قيم الانسانية ولذلك ساهمت في نشر عدد من سفراء الإمارات الجدد ليكونوا سفراء خير وسلام وحبة للعالم .

المصدر : وام